صفحة 1 من 1

مقابلة تلفزيونية مع الخوري يوسف ترزي (( أحداث كاليفورنيا))

مرسل: 09 يوليو 2008 12:37
بواسطة BAHRO
مقابلة تلفزيونية مع الخوري يوسف ترزي (( أحداث كاليفورنيا))

=========================
تستطيع مشاهدة الفيديو بـ

[url=http://suryoyoreformer.org/News/tarzi_interview.wmv]الضغط هنا[/url]

كبرئيل السرياني

========================

Re: مقابلة تلفزيونية مع الخوري يوسف ترزي (( أحداث كاليفورنيا))

مرسل: 15 ديسمبر 2008 01:02
بواسطة ninos
بشكرك حورو بهرو على إثارة هذا الموضوع
لقد قرأت نص المقابلة كتابياً في موقع قنشرين ورأيت المقابلة التلفزيونية على الفيديو منذ ستة أشهر فقط و لولا حورو كابي لما عرفت بالقصة التي حدثت منذ سنوات
لقد تسألت مع نفسي إن كان الكلام الذي يقوله الخوري يوسف ترزي باشي عن مطران كاليفورنيا و عن موقف البطريرك الصامت و المحايد و عن موقف بعض المطارنة مثل المطران جورج صليبا الذي أعتبره علم من أعلام الكنيسة الفاضلين إن كان كلامه كذباً و إدعاءاً أو فتراء فلماذا لا يرد أحد من رجال الكنيسة و يبرهن كذب أدعائه و أفترائه على كنيسة الرب يسوع و على وكلاء أسراره
قد يحسب بعض الناس إن أثارتك لهذا الموضوع هو خلق فتنة بين الناس و الكنيسة . ولعلك لا تقصد ذلك بعرف بل قصدك هو وضع أصبعنا على الجرح
لا تحسبني إني صدقت كلام الخوري يوسف و لكني لا أكذبه بل أنا محايد و سأبقى محايداً حتى أسمع رد الطرف الآخر(رجال الكنيسة) و الذي أرجو أن أسمعه ويسمعه الآخرون بإقرب وقت ممكن

تنبيه..................أرجو أن لا يُفهم من كلامي إني أدين رجال الكنيسة فحاشا لي فالإدانة من عمل الله و لكني من حقي أن أعرف الحقيقة و الله هو الذي يدين من يجده يستحق الإدانة.

Re: مقابلة تلفزيونية مع الخوري يوسف ترزي (( أحداث كاليفورنيا))

مرسل: 16 ديسمبر 2008 21:06
بواسطة BAHRO
عزيزي نينوس
نحن هنا في في أولاف لا نتهم أحد ولكننا ننقل بمصداقية
فالخوري يوسف ترزي ظهر على شاشات التلفزيزن و أوضح المشكلة و وجهة نظرة
ولكننا لم نرى أي علم من أعلام كنيستنا برد على مقابلات الخوري يوسف ترزي
نحن نعتز و نفتخر بكنيستنا لمقدسة و نعلم أننا لن نستطيع الوصول الى شيئ الا بوحدتنا
ولكن يجب علينا أن نحافظ على الكنيسة المُقدسة لأنه أمانه في أعناقنا
و كما قلت عزيزي نينوس:
تنبيه..................أرجو أن لا يُفهم من كلامي إني أدين رجال الكنيسة فحاشا لي فالإدانة من عمل الله و لكني من حقي أن أعرف الحقيقة و الله هو الذي يدين من يجده يستحق الإدانة.

أنا أيضا أوافقك الرأي يا عزيزي و أرجو من الرب عز و جل أن يرحمنا و يحافظ على وحدة كنيستنا المُقدسة
تحياتي القلبية لك عزيزي