كلمة نيافة المطران مار اسطاثيوس متى روهم 10\7\2011

أخر التطورات الحاصلة في العالم الخاصة بشعبنا
الأب ميخائيل يعقوب
إداري
مشاركات: 712

كلمة نيافة المطران مار اسطاثيوس متى روهم 10\7\2011

مشاركة#1 » 24 يوليو 2011 10:09

كلمة نيافة المطران مار اسطاثيوس متى روهم ، مطران الجزيرة والفرات للسريان الأرثوذكس ، التي ألقاها في خيمة الوطن التي أقامتها قبيلة طي في قرية جرمز القامشلي وذلك يوم الأحد المصادف 10\تموز\2011 .
السلام عليكم جميعاً . أشكركم أيها الأخوة الكرام وأشكر الأخ العزيز سمو الشيخ محمد عبد الرزاق الطائي أمير قبيلة طي على دعوته الكريمة . أما بعد :
يسرني أن أستهل كلامي مستوحياً أفكاري من الخطاب الأخير للسيد الرئيس الدكتور بشار الأسد الذي ألقاه في جامعة دمشق والذي أشار فيه إلى بعض الأسباب الداخلية التي ساهمت في تعرض سورية للأزمة الحالية وهي :
أولاً : الانحدار الأخلاقي . ثانياً : المحسوبيات . ثالثاً : غياب المؤسسات .
سأركز حديثي على المشكلة الداخلية لأنها من صنعنا ، وأما التدخل الخارجي فذلك أصبح معلوماً عند الجميع وهو أمر تدينه جميع الأعراف والقوانين الإنسانية والأخلاقية والدولية .
ففي هذا الوقت الحرج أدعوكم أيها الأخوة الأعزاء في التمعن معي فيما قاله سيادة الرئيس لعلنا نجد مخرجاً من هذه الأزمة الحادة .
إن الانحدار الأخلاقي كما يبدو لي شخصياً هو العنوان الكبير الذي يندرج تحته الفساد المالي والإداري . وإذا عمّ الفساد كثرت المحسوبيات . أقول المحسوبيات وليس المحاسبة . أي أن السمك الكبير يأكل طعام السمك الصغير ، وإذا فقد الرحمة كلياً يأكل السمك الصغير أيضاً .
وبانتشار الفساد ، يغيب دور المؤسسات . وهذا يعني غياب القانون الناظم لكيان الدولة وحقوق المواطن . لذلك عندما يغيب القانون تغيب الدولة ، ويُغيَّب المواطن ، وتُصبح الشريعة السائدة في المجتمع هي شريعة الغاب .
إذن لنرجع إلى أصل المشكلة ، وأعني بذلك " الانحدار الأخلاقي " فعندما تسمو أخلاق الناس كباراً أو صغاراً ، مسؤولين أو غير مسؤولين ، عندما سينتهي الفساد بأنواعه وسيحظى المواطن بالعدل والحرية والكرامة ، سيعمّ الخير والازدهار جميع أرجاء الوطن .
إن سمو الأخلاق هو القاعدة الأولى التي ستبنى عليها جميع الإصلاحات ، وهو المدخل إلى الحوار الوطني لأنه لا يمكن أن يكون هناك حواراً بنّاء بدون أخلاق رفيعة .
لهذا من خيمة الوطن هذه ، أدعوا جميع أبناء وطني إلى سلوك الحوار العقلاني الأخلاقي لنحافظ على وحدة البلاد والعباد وفي ذلك خير لجميع الأطراف .
لنصلي معاً لأجل سورية رئيساً وشعباً سائلين الله عز وجل أن يتغمد الشهداء برحمته الواسعة ، وينشر سلامه ونعمه في جميع أنحاء البلاد . والسلام علكم ورحمة الله وبركاته .
مسيحنا الله

الأب القس ميخائيل يعقوب
كاهن كنيسة مار أسيا الحكيم في الدرباسية


هــــ : 0096352711840
موبايل : 00963988650314
إيميل هوتميل : father.michel@hotmail.com
إيميل ياهو : father_michel_jacob@yahoo.com


و فوق الصليب تصرخ الحقيقة

العودة إلى “أخبار شعبنا السرياني الكلداني الآشوري في العالم”

الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين وزائران

cron