التعصب وإهانة المواطنين غير العرب والمسلمين حتى في استراليا

أخر التطورات الحاصلة في العالم الخاصة بشعبنا
أوكين
مشرف
مشاركات: 191

التعصب وإهانة المواطنين غير العرب والمسلمين حتى في استراليا

مشاركة#1 » 10 مارس 2010 21:35

الشرطة الإسترالية تتدخل في حل نزاع حول الإنتخابات العراقية
الكاتب واع - مكتب القاهرة
الثلاثاء, 09 مارس 2010 07:30

تم استدعاء الشرطة المحلية في مدينة فيرفيلد، جنوب غربي سيدني والتي يقطنها غالبية كبرى من الجالية العراقية، لحل نزاع حصل بين مسؤولي الأنتخابات العراقية في استراليا والصحفي حسين خوشناو والذي ادى الى فوضى كاملة في ذلك المركز مما تناقلته الفضائيات العراقية والاسترالية والاجنبية على وجه السرعة، وكان احد مسؤولي الأنتخابات قد منع الصحفي المذكور من تصوير المركز الإنتخابي وتصوير طوابير الناخبين ودورات المياه المتوفرة في المركز الإنتخابي .

وتسجيل الخروقات التي حصلت في المركز وكذلك بسبب التعامل السيئ للموضفين مع الناخبين غير العرب الموالين للاحزاب الاسلامية وعلى وجه التحديد (حزب الدعوة) فقد تعرض في المركز المذكور عدد المواطنين الاشوريين والاكراد الى اهانات من قبل موظفين المركز بسبب الاسماء الاشورية و الكوردية اضافة الى تحرش المستمر من قبل العاملين في المركز بالاعلاميين والصحفيين الكورد والاشوريين والتدخل السافر في اداء عملهم.

وقد حاولت مجموعة من العاملين في المركز الإنتخابي وعدد من مسؤولي الكيانات السياسية الاسلامية (دولة القنانون) الإعتداء وضرب الصحفي حسين خوشناو رئيس تحرير الفرات وهي اكبر صحيفة عراقية وعربية في استراليا تاسست عام 2003 ولها مايقارب 23000 الف قارء في القارة الاسترالية أسبوعيا, ومنعه من دخول المركز والتحدث لوسائل الاعلام والفضائيات العريبة والاجنبية حول الخروقات وتجاوزات مسؤولى المفوضية في استراليا ،

حيث قام عدد من الموظفين وباوامر مباشرة من السيد باسم كريم مسؤل المفوضية مكتب استراليا بمنع السيد خوشناو من دخول المركز بعد قيامه بتصوير الخروقات والتجاوزات التي كانت تحصل هناك وبين كانت احد الفضائيات العراقية (الفرات) تنقل ما كان يصرح به السيد خوشناو حول الخروقات وتجاوزات مدير المكتب و موظفي المركز الانتخابي وحالات الاهمال المتعمد والتقصير الموجود ، هاجم على السيد خوشناو عدد من الموظفين المركز والذين هم بالاساس اعضاء في حزب الدعوة الاسلامية ومن انصار قائمة ( دولة القانون الذي يترأسها السيد نوري المالكي ) وحاولوا الاعتداء عليه وكسر معدات التصوير إلا أن تدخل عدد كبير من ابناء الجالية العراقية الذين كانوا متواجدين في المركز الانتخابي في منطقة في فيرفيلد والذين ناصروا السيد خوشناو حول ما ادلى بها لوسائل الاعلام وتدخل عدد من مسؤولي الكيانات السياسية خصوصا الاشورية والكلدانية والعلمانية وتدخل أحد أعضاء مجلس بلدية فيرفيلد وهو السيد سمير يوسف وتحدثه الى الشرطة الإسترالية حال دون تطور الأمر, وقد تفاجئ الجميع بان السيد باسم كريم مسؤول مكتب استراليا للمفوضية امر موظفي مراكز الانتخابات في استراليا بسحبوالغاء (الباجات) الخاصة بالاعلاميين الصادرة من قبل المفوضية ومنع كافة منتسبي صحيفة وصحفي وكتاب الفرات من دخول المراكز الانتخابية للتغطية الاعلامية ومصادرة حقوقهم في الاقتراع ايضاً .

ومن الجدير ذكره أن المفوضية العراقية المستقلة في استراليا، قد تعرضت الى انتقادات واسعة من قبل العراقيين المغتربين في استراليا وممثلي الكيانات السياسية في سيدني بسبب سوء الإدارة والتلكأ في اداء الواجبات وقد نشرت صحيفة الفرات التي يراسها السيد حسين خوشناو وثائق رسمية وسرية تم تسريبها من مكتب المفوضية ، ،مما ادى الى مطالبة كيانات سياسية عراقية متعددة الى الى اقصاء وطرد السيد باسم كريم ممثل المفوضية في استراليا ، وقد نشرت العديد من الأحزاب العراقية بيانات سياسية صريحة تنتقد فيها اداء مسؤول المفوضية في استراليا .

وتم فتح سبع مراكز انتخابية في استراليا في أربع مدن استرالية هي سيدني عاصمة ولاية نيو ساوث ويلز و ملبورن عاصمة ولاية فيكتوريا ، ومدينة برزبن عاصمة ولاية كوينزلاند ،ومدينة بيرث عاصمة ولاية استرالية الغربية وتم الغاء مركز مدينة ادلايد عاصمة استراليا الجنوبية ،وتم فتح باب التصويت والإنتخاب لرعايا استراليا من العراقيين في يوم الخامس والسادس من اذار وسوف يتم التصويت في يوم غد السابع من اذار ايضا، وقد تجمع الكثير من العراقيين في مدينة سيدني للتصويت ، لكن المركز في مدينة فيرفيلد لايحوي سوى على عدد قليل من الموظفين ، مما لايغطي اعداد العراقيين في تلك المنطقة الحيوية ، اضافة الى انعدام الشروط الصحية والبيئية لذلك المركز .

ووجه العديد من العراقيين الإتهامات الى ممثلي المفوضية بعدم حسن التدبير والإدارة وكذلك الفساد ،وطعن مواطنون عراقيون في سيدني بأداء المفوضية وأوعزوها الى مؤامرة كبرى تجري على اصواتهم الحالية وكذلك اصواتهم في المستقبل
نقلاً عن وكالة الأخبار العراقية: http://www.iraq4allnews.dk/news/4658-20 ... 59-54.html
المرفقات
ܬܐ.jpg
قس ينتخب في العراق 7 آذار 2010م

العودة إلى “أخبار شعبنا السرياني الكلداني الآشوري في العالم”

الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين وزائران

cron