حمل كتاب الأيثيقون لابن العبري

محاولة لجمع أكثر الكتب التي تتحدث عن الحضارة والأمة السريانية وغيرها
كبرئيل السرياني
مشاركات: 725
اتصال:

حمل كتاب الأيثيقون لابن العبري

مشاركة#1 » 30 نوفمبر 2008 11:09

اليوم نقدم لكم علاّمة ومفخرة من مفخرات أبناء السريانية في العالم
ذلك الذي تعدة مؤلفاته وكتبه الأفكار و الفلاسفة العِظام ...
وتكلم وكتب وبشر بعدة ألسنة ولغات ...إنه الملفان
مار غريغوريوس أبو الفرج بن هارون الملطي والمعروف بـ ابن العبري (بالسريانية: ܒܪ ܥܒܪܝܐ)


ابن العبري : لاهوتي وفيلسوف وعالم سرياني ولد عام 1226 م في مدينة ملاطية، ولقب بابن العبري لأن جده أو والده قدم من قرية (عبرى) الواقعة قرب نهر الفرات، بينما يذهب البعض للاعتقاد بأنه عبراني (يهودي) الأصل، ولكن ابن العبري نفسه ينفي ذلك في بيت شعر يقول (بعد تعريبه) : إذا كان ربنا (المسيح) سمي نفسه سامرياً فلا غضاضة عليك إذا دعوك بابن العبري لأن مصدر هذه التسمية نهر الفرات

عام 1243 م انتقل مع أسرته إلى أنطاكية ومن ثم إلى طرابلس الشام، وهناك درس علم الطب والبيان والمنطق. كما أنه درس كذلك لغات عدة فكان ملماً بالسريانية والعربية والأرمنية والفارسية. عام 1246 م نال رسامته الكهنوتية على يد بطريرك الكنيسة السريانية الأرثوذكسية آنذاك إغناطيوس داود الثاني ثم أصبح أسقفاً لبلدة جوباس، وهو شاب يافع في العشرين من العمر. ثم أسقف لبلدة لاقبين، وبعد خمس سنوات نصب مطراناً على حلب.

عام 1264 عين مفرياناً (كاثوليكوس) للكنيسة السريانية في المشرق، وفي عهد مفريانيته اهتم بشؤون أتباعه متنقلاً بين مناطقهم في نينوى ودير مار متي وبغداد والموصل ومراغة وتبريز. كما أنه قام خلال حياته بسيامة إثني عشر أسقفاً وأفتتح كنيستين وديراً. كما أنه مر على غربي أرمينيا مرتين وعلى بغداد كذلك، و زار تكريت عام 1277 في الوقت الذي لم يزرها مفريان أو أسقف منذ ستين سنة. توفي في مراغة بأذربيجان بتاريخ 30 يوليو/تموز 1286 وهو في الستين من عمره

وضع ابن العبري الكثير من الكتب والمؤلفات معظمها باللغة السريانية ضاع بعض منها. وفيما يلي ذكر لكتبه الباقية حتى يومنا هذا:

كتب لاهوتية: "مخزن الأسرار" و"منارة الأقداس" الذي اختصره في كتاب "الأشعة".
كتب تاريخية: "تاريخ شامل" منذ بدء الخليقة حتى أيامه وقسم الكتاب إلى التاريخ السرياني والتاريخ الكنسي؛ ثمَّ ترجم التاريخ السرياني بنفسه إلى اللغة العربية بتصرف وذلك قبل وفاته بفترة قصيرة.
كتب علمية: "كتاب الصعود العقلي في شكل الرقيع والأرض"، وشَرَحَ كتاب المجسطي لبطليموس القلوذي في علم النجوم وحركات الأفلاك، "كتاب الزيج الكبير" أي معرفة حركات الكواكب لاستخلاص التقويم السنوي وتعيين الأعياد المتنقلة، "كتاب المفردات الطبية"، "منتخب كتاب جامع المفردات أي الأدوية المفردة"، "كتاب منافع أعضاء الجسد".
كتب فلسفية: "زبدة الحكمة"، وأوجزه في "تجارة الفوائد"، و"حديث الحكمة"، و"الأحداق" ورسالتان في النفس البشرية.
كتب أخلاقية ونسكية: "الإيثيقون" و"الحمامة".
كتب في القانون الكنسي: "الهدايات".
كتب في الصرف والنحو: "الأضواء أو اللمع"، و"الغراماطيق"، و "الشّرار" (لم يتمه).
كتب أدبية: "القصص المُضحكة" وهذا الكتاب كما هو مبين من عنوانه يتناول أخبار وقصص طريفة.
كما كتب ابن العبري الكثير من الأبيات والقصائد الشعرية.


مصدر سيرة ابن العبرى الواردة أعلاه :
عن موسوعة الويكيبديا


واليوم نقدم لكم أحد مؤلفاته النسكية الثمينة ألا وهو كتاب " الأيثيقون - فلسفة الآداب الخلقية " عن ترجمة نيافة المطران مار غريغوريوس بولس
بهنام :


كتاب الأيثيقون :

أنجز العلامة ابن العبري تأليف كتاب الأيثيقون في مراغة في 15 تموز سنة 1279 قبل وفاته بسبع سنوات ، وانتشر في الخزائن
السريانية منذ وجوده انتشاراً ، لما حواه من مؤونة روحية سامية ، وفي الخزائن العالمية الكبرى اليوم من هذا السفر الجليل نسخ
نفيسة كثيرة .

يقسم المؤلف كتابه هذا إلى أربع مقالات كبرى ، تحوي كل منها أبواباً وفصولاً شتى ، يبحث فيه المعرفة من ناحيتها العلمية التجريبية
على حد تعبيره في المقدمة ، أو بالأحرى الناحية الخلقية الخاصة بتكوين انسان الله الكامل ويشفع بحوثه بآيات الكتاب العزيز ، وأقوال
أساطين الفضيلة المسيحية ( العارفين ) الذين ظهروا في العصور الأولى وأشرقوا كالمصابيح هدى للأجيال المتعاقبة .

يكرس المقالة الأولى لبحث تنظيم حركات الجسد وتقويمها ، وإعطاء الأسس الخليقة الأولى التي تتوقف عليها مبأدى الحياة الروحية
لإنسان
الله الكامل ويورد كل ذلك في تسعة أبواب كبرى ، تحوي كل منها أبواباً وفصولاً شتى ، يبحث فيه المعرفة من ناحيتها التجريبية على حد تعبيره في المقدمة ، أو بالأحرى الناحية الخلقية الخاصة بتكوين إنسان الله الكامل ،ويورد كل ذلك في تسعة أبواب
كبرى ، يخصص كل باب في ناحية معينة من نواحي الحياة الروحية العلمية ، أول خطوة يجدها في هذا المضمار هي الصلاة ، وموقف العقل البشري بالنسبة إلى ربه أثناء الصلاة وكيف يتوصل المصلي إلى درجة المصلين الكاملين ، ثم تتعاقب الخطوات العملية
الباقية التي هي كمالات واجبة متممة لتكوين عقلية روحية قريبة إلى الله وأعماله ،

والمقالة الثانية بحث فيها تقويم الأعمال الطبيعية لحياة الجسد وتهذيبها ، وإعطاء الجسد حقوقه الطبيعة المعقولة لاستمراره حياً نامياً
متكاملاً مهذباً نقياً صالحاً لسكنى النفس الكريمة الخالدة ويتطرق في هذه المقالة إلى تربية الأطفال وتنشئتهم تنشئة صالحة تليق بمجتمع مدني محترم ..

والمقالة الثالثة خصصها لبحث كيفية تنقية النفس من الأهواء المنحرفة الشريرة ، وقد قيل قديماً ، أن النفس لأمارة بالسوء ، فجاء المؤلف العلامة واصفاً الأسس القويمة ، فيجعل هذه النفس لا أمارة بالسوء ، بل معتنقة طرق الخير والصلاح ، وقد أوضح ماهيتها وقواها ومفاعيلها وعواطفها ، وشرح جميع مبادئ الشر التي تتزاحم حول النفس الإنسانية فتشوه جمالها الروحي ، ونقودها إلى الإنحراف عن طريق الخير التي يريدها لها خالقها ، وهو الخير المطلق والصلاح اللامتناهي ....

في المقالة الرابعة وهي مسك الختام لهذا الؤلف النفيس ، يبحث تجميل النفس بالفضائل على اختلاف أنواعها ، وأول فضيلة يريدها
نبراساً للنفس الإنسانية هي المعرفة ، والمعرفة يريد بها سائر العلوم الإلهية والبشرية ، ويضع أمام المتعلم المادة الضرورية ، ويرشده إلى كيفية التسامي في معارج العلوم العقلية والنقلية ، ثم يتطرق إلى كيفية إهداء الأخرين إلى طرق الصواب وبعد ذلك ينتقل إلى سائر المعارف الروحية كالإيمان والتوبة والصبر والتقوى والرجاء وخشية الله ، والتجرد والزهد والتوكل على الله ومحبة القريب وذكر الله بأعماله العحيبية ، ونقاء الأفكار ومحبة الله وذكر الموت .
إن المقالة الرابعة هذه هي بحق ذروة التعاليم الروحية التي يعطيها الفيلسفوف لقارئه ، وقد نحا فيها الطريقة الصوفية الصرفة ، وهي بحق القمة العليا لكل ما ورد في سائر البحوث .

( شرح ملخص لكتاب الأيثيقون مأخوذ من الكتاب نفسه في ترجمة نيافة المطران بولس بهنام ص 7 )

لتحميل كتاب الأيثقون اضغط على الرابط أدناه :


كتاب الأيثيقون للمفريان ابن العبري إهداء من أولف

ملاحظة : الملف مضغوط بـ winrar وحجمه 23.40 ميغا بايت يقع ضمن 440 صفحة .

كبرئيل السرياني

Timothy
مشاركات: 17

Re: حمل كتاب الأيثيقون لابن العبري

مشاركة#2 » 30 مايو 2009 00:53

ألف ألف شكر على هذا الكتاب الثمين وما أعظمك من إنسان حتى تقدم لنا هذا الكنز!

العودة إلى “مكتبة الكتب السريانية وغيرها”

الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين وزائر واحد

cron