تصور مع نينوس

أراء - أفكار - و حوارات هادئة
ninos
مشاركات: 106

تصور مع نينوس

مشاركة#1 » 11 نوفمبر 2009 04:00

تصور لو طلعت أنت و صديقك في احد السرافيس و كان صديقك من غير دين و طلع بالسرفيس شب مو من دينك ومن سيرة لسيرة بينه و بين أحد الركاب و بلش يسب و يشتم للمسيحين أو للصليب أو للمسيح
يا ترى شو راح يكون ردة فعلك أو كيف راح تتعامل مع هاد الموقف ؟؟؟؟

قدام صديقك اللي بيعرف انك مسيحي و في شخص عم يشتم دينك و عقيدتك
ماذا ينتفع الإنسان لو ربح العالم كله و خسر نفسه

صورة العضو الشخصية
BAHRO
مشاركات: 339
اتصال:

Re: تصور مع نينوس

مشاركة#2 » 11 نوفمبر 2009 07:47

شلومو أحونو نينوس
أنا لما شفتو العنوان "تصور مع نينوس" قلتو بلكي أخيراً
قبلت العالم يسحبو معك صور و قلتو تألحق حالي بشي صورة بس طلع الموضوع غير شكل
خيو بصراحة أول شي أجا لبالي لما قريتو الموضوع هي التطويبات اللي قاللنا إياها سيدنا و مخلصنا يسوع المسيح
بالموعظة على الجبل في متى الإصحاح الخامس الآيتن 11 و 12

5: 11 طوبى لكم اذا عيروكم و طردوكم و قالوا عليكم كل كلمة شريرة من اجلي كاذبين
5: 12 افرحوا و تهللوا لان اجركم عظيم في السماوات فانهم هكذا طردوا الانبياء الذين قبلكم

و بصراحة أنا ما بدي أنط و أمسك بخناق الزلمة بس ما رح أسكت
بدي أشوف سبب تهجموا على المسيحيين و أعرف وقتا أيش أرد عليو
طبعاً ضروري كمان نصلي له بشان الله يغفر له و يهديه
و شكراً على الموضوع الحساس
تحياتي
فوشون بشلومو أحونو
لانه هكذا احب الله العالم حتى بذل ابنه الوحيد لكي لا يهلك كل من يؤمن به بل تكون له الحياة الابدية يوحنا 16:3

مظاهرة برلين للتضامن مع دير القديس مار كبرئيل

إن أردت التغيّر فعلم جيلاً جديداً

ghass888
مشاركات: 70

Re: تصور مع نينوس

مشاركة#3 » 11 نوفمبر 2009 08:38

الاخ نينوس العزيز

بكل صراحة انا لا اتصور هذا الموقف بل هو اصبح اسلوب حياة وامر واقعي ومعاش للذين يريدون ان يعيشوا بالتقوى مع المسيح يسوع

فبكل صراحة انا حصلت معي مواقف من هذا النوع كثيرة وحدث بلا حرج يا اخ نينوس خلينا نبلعها ونسكوت افضل ونتعزى بكلام
رب المجد لاني اذا دخلت في جدال مع هذا الشخص فأنا افضل اجتناب المباحثات الغبية التي لا تفيد بشيء وعلى فكرة بس بيناتنا
انا اقول للشخص الذي يشتم ويسب المسيح امامي ارد عليه بعبارة واحدة وهي (الأناء ينضح بما فيه) وشكراً

المسيح يقويكم

الأب ميخائيل يعقوب
إداري
مشاركات: 712

Re: تصور مع نينوس

مشاركة#4 » 11 نوفمبر 2009 14:06

إنها فكرة حساسة .
لن أبدي رأياً بل سأنتظر ردوداً أخرى بعدها سوف أبدي رايي
وإنني أتوخى من ذلك أكبر مشاركة ممكنة .
مسيحنا الله

الأب القس ميخائيل يعقوب
كاهن كنيسة مار أسيا الحكيم في الدرباسية


هــــ : 0096352711840
موبايل : 00963988650314
إيميل هوتميل : father.michel@hotmail.com
إيميل ياهو : father_michel_jacob@yahoo.com


و فوق الصليب تصرخ الحقيقة

ADONAI
مشاركات: 195

Re: تصور مع نينوس

مشاركة#5 » 11 نوفمبر 2009 22:07

سلامة ومحبة
قد ننظر الى هذا الموضوع على شكل فردي او جماعي او ننظر اليه في حالات معينة ولكن الحقيقة هذا الموضوع يحمل بين طياته او بالاحرى حمل بين طياته مصير امة كاملة بل شعوب كوني انسان مسيحي ومبادئي هي السلام فهل معنى ذلك انه يتوجب علي الاستسلام السلبي امام الاخريين. وهذه المشكلة التي واجهها المسيحيون وانتم ادرى بالتاريخ الدموي وعدم الدفاع عن النفس على الاقل.
-الدفاع عن النفس يوجد الكثير من الطرق والاساليب التي قد يتبعها الانسان قبل ان يفكر مباشرة باسلوب العنف
- يجب ان ندرس ونتعلم ونفهم تاريخ وتراث وتقاليد الاخرين حتى عندما اكون في موقف كما ذكر الاخ نينوس يكون عندي المبدأ الاول على الاقل وهو الكلمة التي أستطيع فيها محاجتهم وصدهم والتغلب عليهم بها .
-أن نملك اقل ما يمكن من الشجاعة ولااطلب تلك الشجاعة المتهورة ولكن الشجاعة مع الكلمة الحكيمة والقوية التي يجب ان يتعب صاحبها على نفسه من اجل ان يصل اليها والشجاعة التي تجعلنا ان نتحمل نتائج تصرفنا الذي قد ندفع ثمنه احيانا بعددة اسليب فكل ما ذكرته اعلاه لن ينفع بدون نسبة من الشجاعة و التضحية.
فلنكن شجعاناً على الاقل بالدفاع عن أيماننا فنحن هنا لا ندافع عن امور مادية او عينية نمتلكها بل عن ايماننا طبعاً انا ل اابرر هنا العنف بل ابرر الدفاع بالشجاعة وعدم الخوف.
-نحن نصلي دوماً ان لا نقع في تجربة ولكن عندما نكون في وسط التجربة لا تكفي الصلاة وحدها لقد اعطانا الله عقل وحكمة نتصرف بها هذا التصرف اكيد سيختلف من شخص الى اخر ومن مجموعة الى اخرى ومن مجتمع الى اخر
واعتقد كل انسان ان كان يصلي بيبيته ليلاً ودخل عليه لصاً من المؤكد سيقوم للدفاع عن بيته واهل بيته ولم يطلب منا الرب له المجد ان نكون مذلولين جبناء
لم اكتب ما كتبته اعلاه الا من تجارب حياتي التي مررت بها حقيقة استطيع ان ازيد اكثر من ذلك ولكن تبقى تصرفات فردية لا تهم الاخريين

احب ان اضيف في اخر مقالتي هذه المشاركة التي نقلتها يوماً عن احد الكتب


غضب الحمل
صعد يسوع الى اورشليم لحضور عيد الفصح. وهو الآن ليس الساجد العابد الفردي ولكنه المصلح القومي يذهب الى بيت ابيه ليبدأ خدمته العامة في العاصمة أورشليم.
والعاصمة في كل امة هي المركز الذي يتكون فيها الرأي العام.ولم يكن للشعب أية قوة أو نفوذ أنما كانت كل القوة والامتيازات في ايدي طبقة الكهنوت و الارستقراطية, وهم الكتبة والفريسيون. وقد اعتزمت هاتان الطبقتان على ان يبقى القديم على حاله. والآن يظهر في الميدان مصلح غيور وثائر يأبى ان تبقى الاشياء على حالها ويميل بعطفه نحو الشعب. فهو لا يحب هذه الطبقات الممتازة لما جُبلت عليه من الظلم ودعوى التبرير الذاتي واحتقار الفقراء والمنبوذين. ولذا لم يخش شيئاً في اعلان نفسه ضدهم بكل صراحة وبسالة, فلم يكن مفر من قيام نزاع بينهم وبينه.

والذي نعلمه ان سوق الهيكل لم تكن مقبولة في نظر العامة ولكن تعود القوم عليهاوسكوتهم سنوات طويلة يدلان على فقدان روح الوقار والخشوع الحقيقي في العبادة.
والآن يظهر عند الباب فجأة هرج ومرج. وتتجه الانظار الى النبي الشاب القادم من الجليل والناس كانوا يتحدثون عنه وعن المعجزات واستولى عليهم الذهول وحب الاستطلاع.
هنا يدخل يسوع. ليس يسوع الوضيع الوديع الذي نراه في الصور, انما يدخل يسوع اخر غير هذا يسوع العابس المكفهر الوجه القوي الشكيمة. يدخل الى الفناء غاضباً محنقاً كأنه ملك قادم ليؤدب عبيداً عصاو آثمين. ويلتفت الى رؤساء الهيكل بغيظ وغضب وفي صمت رهيب يوجه اليهم عبارات التأنيب اللاذع قائلاً ارفعوا هذه من هنا ولا تجعلوا بيت ابي بيت تجارة!
ولا عجب ان تفزعهم هذه الجرأة. فينظر اليه القوم في ذهول وهلع.من هو الذي يجرء على اتخاذ موقف التحدي الشديد حيال قادة الهيكل؟
وكانت نظراته وهو يطرد الماشية ويقلب موائد الصيارفة, نظرات شخص سامي المقام رفيع النفس كأحد أنبياء العهد القديم. أما السلطات فقد فزعت من هذا التحدي وحل عليها ثبات لم تستطيع المقاومة.
قد أسيء الى قادة الهيكل اساءة أليمة. وأصاب سلطة الفريسين تحد ظاهر أمام الملاء وبانت عورات تجارة الكهنة وجريهم وراء المادة. هذه هي الطريقة التي بدأ يسوع ختطه العامة.
توجد ظروف لا يصلح فيها الا الغضب المتقد كالنار. وفي غضبه لنم يجروء أحد على الوقوف في وجهه والشعب الذاهل غالبه الفرح اذ رأى شخص يفعل ما لم يجروء هو على فعله. ولا ننسى نظرات المسيح التي اوغلت الى كوامن أفئدتهم والتأثير الذي أحدثه فيهم غضب الحمل.
وليس ثمت غضاضة ان نفكر في هذه الناحية من اخلاق سيدنا ونحن عهدنا المسيح في الصور التي يرسمها الفنان بريشته شخصاً وديعاً بشوش الوجه.
وان حصر افكارنا في وداعة المسيح ومحبته فقط يصور لنا صورة خاطئة ذات ناحية واحدة لا تروق في نظر ذوي المزاج الحار الذين يشعرون ان المحبة لا تتسع للغضب احياناً.
ويشعرون ان الغضب البريء الذي يخشاه الناس انما هو عنصر من اخلاق الرجل القوي الحازم. وامثال هؤلاء على حق لا يسوع الذي مثّل كامل الرجولة ثار غضبه بين آونة وأخرى.
ولكن يجب ان نتعلم كيف يجب ان يكون الغضب في حياة الرجل القوي. لان كثير من غضبنا هو الضعف بعينه لا القوة, هو حدة الطبع وسوء الخلق وجموح العاطفة التي نعجز عن السيطرة عليها. وكثير من غضبنا مرجعه حب الذات والانانية لان شخصاً ما أساء الينا. وكثير من غضبنا قاس لا يلين ولا يرحم ومر لا اثر فيه للعذوبة وحاقد لا يغفر ولا ينسى.
ولنقف هنا هنية امام المسيح الغاضب. نراه يغضب لانه يرى الطمع والجشع والمادية تستغل البسطاء . ثم يغضب لان نفراً من متعصبي اليهود ذوي العقول الضيقة قواعد عقيمة لحفظ يوم السبت تحول بينه وبين ابراء شخص مريض متألم.ثم يغضب كالنار الملتهبة حيال رياء ومظالم القوم الذين حجبوا الله عن انظار الناس ويل لكم ايها القادة العميان ! ايها الحيات مثل القبور! ويل لكم أيها الكتبة والفريسيون المراؤون! أيها القادة العميان ! أيها الحيات أولاد الأفاعي كيف تهربون من دينونة جهنم
هذا هو يسوع الوديع الحليم حين يغضب واذا اردت ان ترى الغضب الحقيقي في روعته ورهبته اذا اردت ان تعرف وجهة الله حيال المظالم والمكر والرياء فانظر الى المسيح الغاضب.
واعلم ان المسيح لم يغضب قط بسبب اساءة لحقت بشخصه وفي وسط صرخات الاستهزاء وهو معلق يقول يا ابتاه اغفر لهم لانهم لا يعلمون ماذا يفعلون الآن. أما ان يرى الباعة والتجار يدنسون كرامة بيتي الله اما ان يرى المرائين يثقلون على عامة الشعب احكام الدين أما ان يرى الاقوياء يظلمون الضعفاء اما ان يرى مخلوقاً يجر فتاة الى الفساد والخطية.... عند ذلك ينفجر مرجل غضبه!
ليس في دخيلة نفسه أية كراهة شخصية فاذا ضربه احد على خده الايمن يحول الايسر ايضاً وهو يأمر ان تفعل ذلك متى كانت الصفعة خدك أنت. أما ان كانت الصفعة على خدّ شخص ضعيف عاجز فهذا شيء آخر عنده!
وأعلم ايضاً أن غضبه انما هو الوجه الآخر لمحبته. فهل يظن أحد أن غضبه لا يتفق ولا يتسق مع محبته ؟ ان محبته هي اساس غضبه. فلأنه احب المظلومين كره الظالمين ولانه احب تلك الفتاة الساقطة كره الذي أغراها وغرربها ولانه أحب ان يرى الناس فرحين في حضرة الآب صوب لواذع التأنين نحو المرآين الذين حطوا من شأن الدين. واعلم ان غضبه يمتزج دائماً بالغفران فهو يغضب من العصاة والاشرار من المرآئين والقساة ولكن أية بادرة من بوادر الندم والحزن توقظ كامن عطفه ورقته .

كبرئيل السرياني
مشاركات: 725
اتصال:

Re: تصور مع نينوس

مشاركة#6 » 11 نوفمبر 2009 22:22

مممممممممم !!!!!....

الصراحة موقف صعب ... صعب بالنسبة لإلي من مبدأ ما صار معي سابقاً هيك شيء من هيك يمكن تكون إجاباتنا مشكل ملّون ...

بس بما إنو قلت " تصوّر ..." خليني أنا كمان أتصور الموقف ...

أنا رح أجاوب كالتالي :

رح أتصرف بحكمة وبقوة قدر الإمكان وحسب الموقف والإمكانيات والظرف ...وبشكل عام رح أتصرف واحد من هل خيارات :
( طبعاً رح أنادي الرب يساعدني في الرد والتصرف وقتها هاي قبل كل شيء يجب أن تعرفها )

رح أتصرف واحد من هل خيارين

يعني بدي أشوف إذا خرج أعلق معو ( أضربو وأأذيو ) وأكون قد العلقة والقاتيل بدي أعلق معو الصراحة وبدي أوّجعو كمان وما أفلت منو لحتى يأخدونا على الشرطة ..
وإذا ما كنتو خرج العلقة معو وما كنتو مسلّح بأي سلح أو كان في معو كم شب تاني ... بدي أحاول أتجنبو وأنزل من السرفيس على الفور إذا ما كنتو أقدر أتحمل وما كنتو أقدر أرد كمان ( وأتوقع هادا أفضل تصرّف ) ..
بشكل عام ما رح أناقش معو بشي لأنو هوو فايت بقوة وبعنف وكثير محتمل يزيد تصرفي الطين بلة .. متل ما يقولو ...

ممكن الواحد يسأل كمان لو كان الموقف معاكس هنن أيش ممكن كان ليتصرفو ؟؟؟؟
ما رح كان تنكسر عيين ولو أيش ما كان صار ...

بس متل ما قلتو يا الواحد يتصرف ويتصرف بقوة ويكون قد التصرف والرد أو يتجنب ويسحب حالو من الموقف ...

ممكن كثيرين يقولو هادا مو تصرف مسيحي ... وانا معكن هادا تصرف عنفواني وعدائي أوكي ممكن هل شي ... بس نحن كمان نرفض نكون الضحية دوماً ...

ويمكن ما أتصرف هل شي أبداً ويمكن أكون هادي وعقلاني وأحاول أناقش معو كمان بس على الأغلب في بلادنا ينطبق المثل التالي على هل همج :
" ما ناقشتو حكيماً وإلا وغلبتهُ ... وما ناقشتو جاهلاً إلا وغلبني "

فوشون بشلومو

ninos
مشاركات: 106

Re: تصور مع نينوس

مشاركة#7 » 12 نوفمبر 2009 01:01

ghass888 كتب:الاخ نينوس العزيز

بكل صراحة انا لا اتصور هذا الموقف بل هو اصبح اسلوب حياة وامر واقعي ومعاش للذين يريدون ان يعيشوا بالتقوى مع المسيح يسوع

فبكل صراحة انا حصلت معي مواقف من هذا النوع كثيرة وحدث بلا حرج يا اخ نينوس خلينا نبلعها ونسكوت افضل ونتعزى بكلام
رب المجد لاني اذا دخلت في جدال مع هذا الشخص فأنا افضل اجتناب المباحثات الغبية التي لا تفيد بشيء وعلى فكرة بس بيناتنا
انا اقول للشخص الذي يشتم ويسب المسيح امامي ارد عليه بعبارة واحدة وهي (الأناء ينضح بما فيه) وشكراً

المسيح يقويكم

يا بشينو حورو ghass
بس انا مو معك انو نسكت ع الموضوع
شو بدو يقول صديقك اللي معك و هون راح تكون بنظرو ضعيف
انت مو عم تدخل بجدال هون انت عم تدافع عن عقيدتك و عن دينك
وهاي بنظري تدخل ضمن دائرة الغيرة المقدسة
و هون لازم يكون عندك موقف أكيد مو موقف عراك و لكن ممكن تخجله و تقولو انا مسيحي
و هون اكيد راح تخجلو
وحلوة منك هالمثل
" الإناء ينضح بما فيه
"
ماذا ينتفع الإنسان لو ربح العالم كله و خسر نفسه

dio
مشاركات: 3

Re: تصور مع نينوس

مشاركة#8 » 12 نوفمبر 2009 08:56

يا سيدي انا صارت معي.. و رديت عليو و كنت لحالي
بس انو ايش رح يكون تصرفي بالموقف اللي انت حطيتنا فيو ؟ بدي استخدم ورقة الشخص اللي معي مثلا اقوللو للشخص اللي معي و بصوت عالي شي انو اسمعوا للي عم يسب و اقول (بالله انت ترفع راسك و تفتخر بهيك ناس من مللتك او من دينك هيك يحكي ؟ هلا هون الشخص اللي معي انزرك يا بدو يرد عليو او بدو يحكي بنفس الأسلوب و يسمعوا هلا هون الشب نفسوا اذا رد بدو يرد على اثنين انا و اللي معي و بعدين يا رح ياكل قتلي يا بدو ينزل من السرفيس
 على فكرة انا من زمان افوت عالموقع بس اليوم لحتى شاركتوا
فوشون بشلومو

صورة العضو الشخصية
BAHRO
مشاركات: 339
اتصال:

Re: تصور مع نينوس

مشاركة#9 » 12 نوفمبر 2009 09:01

أيا خطير يا أخ dio
فعلاً إستغلال ورقة الشخص الثالث غابت عنا
و أهلا و سهلا فيك أخ dio
خلينا نشوف مشاركاتك
فوشون بشلومو
لانه هكذا احب الله العالم حتى بذل ابنه الوحيد لكي لا يهلك كل من يؤمن به بل تكون له الحياة الابدية يوحنا 16:3

مظاهرة برلين للتضامن مع دير القديس مار كبرئيل

إن أردت التغيّر فعلم جيلاً جديداً

ninos
مشاركات: 106

Re: تصور مع نينوس

مشاركة#10 » 13 نوفمبر 2009 00:12

الأب ميخائيل يعقوب كتب:إنها فكرة حساسة .
لن أبدي رأياً بل سأنتظر ردوداً أخرى بعدها سوف أبدي رايي
وإنني أتوخى من ذلك أكبر مشاركة ممكنة .

ناطرينك ابونا الغلي
ماذا ينتفع الإنسان لو ربح العالم كله و خسر نفسه

ninos
مشاركات: 106

Re: تصور مع نينوس

مشاركة#11 » 14 نوفمبر 2009 23:18

dio كتب:يا سيدي انا صارت معي.. و رديت عليو و كنت لحالي
بس انو ايش رح يكون تصرفي بالموقف اللي انت حطيتنا فيو ؟ بدي استخدم ورقة الشخص اللي معي مثلا اقوللو للشخص اللي معي و بصوت عالي شي انو اسمعوا للي عم يسب و اقول (بالله انت ترفع راسك و تفتخر بهيك ناس من مللتك او من دينك هيك يحكي ؟ هلا هون الشخص اللي معي انزرك يا بدو يرد عليو او بدو يحكي بنفس الأسلوب و يسمعوا هلا هون الشب نفسوا اذا رد بدو يرد على اثنين انا و اللي معي و بعدين يا رح ياكل قتلي يا بدو ينزل من السرفيس
 على فكرة انا من زمان افوت عالموقع بس اليوم لحتى شاركتوا
فوشون بشلومو

يا سيدي أسلوب ذكي منك حورو dio
بس هيك كمان عم تحرجه لصديقك بنفس الوقت
بس شوف انا مو معك بموضوع انو ياكل قتلة أو يطلع من السرفيس
انا اريد شلون بدك توصلو رسالة مسيحية من الموقف نفسه
طبعاً الرسالة بدها تصل لكل شخص بالسرفيس و أخص بالذكر صديقك و الشخص اللي سب دينك
ميرسي ‘لك و اهلين فيك بيناتنا
ماذا ينتفع الإنسان لو ربح العالم كله و خسر نفسه

صورة العضو الشخصية
غادة الخوري
مشاركات: 124

Re: تصور مع نينوس

مشاركة#12 » 16 فبراير 2010 12:15

اخي نينوس :
موضوع فعلا حساس ..وماذا سنفعل لو كنا في موقف كهذا ؟؟
اظن ان هذه المواقف كثيرة على اختلاف طرائقها ..
فنحن نتعرض للهجمات الدائمة إ، كانت هجمات مغلفة بالحذر أو هجمات واضحة وعلنية كالتي وضعتنا فيها في هذه الصورة ..
انا لا اسكت على موقف كهذا ..
ولكن ماذا سأقول ؟؟؟ لا أدري لأن السيد المسيح يقول إن اضطهدوكم لاتخافوا ماذا تقولون فالروح القدس يتكلم فيكم
وانا واثقة بان الرب لن يتركنا في هذه المواقف بمفردنا فهو سيتكلم فينا ..
ولكن انا استطيع القول باني قد افكر مبدئيا باني سوف الفت انتباهه بانه لا يحق له شتم الغير لمجرد الاختلاف بالدين وكما يقول المثل (كل واحد على دينه الله يعينه )
ثم سافكر بأن اغير رأيه بما يقوله وذلك بشرح ما قد يفهمه خطأ عن ديننا ومعتفداتنا ..
وساحاول معرفة ماهو الشيء او الفكرة او القول الذي دعاه لكره المسيحين والمسيحية ..
وهنا لابد من معرفة ديني على قدر كبير لكي استطيع الرد عليه واقناعه ...
وإن كان لابد من الشجار في نهاية المطاف فلما لا والسيد المسيح قال لاتخافوا الذين ي قتلون الجسد فهم لا يستطيعون قتل الروح ..
فإن كانت روحنا للرب فلما نخاف ..
علينا جميعا شرح ديننا ومعتقداتنا للآخرين بشرط ان نكون نحن اولا نفهمها بشكلها الصحيح..
وعلينا ان نظهر مجد الرب وقوته وقدرته من خلال تنفيذ وصاياه واهمها احبب عدوك كنفسك فلا نبغضه لانه شتمنا او سبنا ..
إنه مجرد رأي لا أدري إن كان صحيحاً ,وانا بانتظار رد ابونا ميخائيل العزيز لنعرف الصح من الغلط وكيف يتوجب علينا ان نتصرف ..
شكرا اخي نينوس لإثارة هذا الموضوع ووضعه في باب النقاش ..

الأب ميخائيل يعقوب
إداري
مشاركات: 712

Re: تصور مع نينوس

مشاركة#13 » 16 فبراير 2010 13:22

في الحقيقة أجادت الابنة الروحية غادة في طرح الجواب

إن فلان الذي يسبّ أياً كانت مسبته ، وإلى أيّ كانت موجهة فهو قذرٌ ، وبالتالي فإن الثقافة التي تحرك تفكيره وتصوّره هي ثقافة قذرة .
والسؤال الذي يطرح نفسه يقول : هل أردّ على القذارة أم لا أردّ .
إن هذا يتوقّف على درجة الإساءة الكلامية . فهناك إساءات لا يجب الردّ عليها البتة على طريقة المثل الذي يقول : لا تدوس على الوسخ كي لا تفوح ريحته أكثر .
وإذا كانت الإساءة تستوجب الردّ مثل هذه الإساءة فماذا يجب أن نردّ ؟
الجــواب : سامحك الله يا أخي وأريدك أن تعلم أن ربنا يسوع المسيح قال لنا : أحبوا أعداءكم باركوا لاعنيكم صلوا لأجل الذي يسئون إليكم .....
والنعمة معكم جميعاً
مسيحنا الله

الأب القس ميخائيل يعقوب
كاهن كنيسة مار أسيا الحكيم في الدرباسية


هــــ : 0096352711840
موبايل : 00963988650314
إيميل هوتميل : father.michel@hotmail.com
إيميل ياهو : father_michel_jacob@yahoo.com


و فوق الصليب تصرخ الحقيقة

العودة إلى “مجرد آراء”

الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين وزائر واحد

cron