ماذا يحدث لو تعاملنا مع كتابنا المقدس كما نفعل مع موبايلاتنا

تأملات - سهرات روحية - صلوات ...بإشراف الأب ميخائيل يعقوب
FAYA
مشرف
مشاركات: 61

ماذا يحدث لو تعاملنا مع كتابنا المقدس كما نفعل مع موبايلاتنا

مشاركة#1 » 10 يوليو 2010 16:28

سلام ونعمة !

إني أَتعجّبُ!!! ماذا يحْدثُ إذا تعاملنَا مع الكتاب المقدس مثلما نُتعاملُ مع موبيلاتنا . .

ماذا لو حَملنَاه في مَحافظِنا أَو جيوبِنا

ماذا لو عُدنَا لاسْتِرْجاعه إن نْسيناه

ماذا لو تَصفّحنَاه عدّة مرات في اليوم

ماذا لو أنّ استخدمنَاه لتَلْقي رسائل مِنْ السماء

ماذا لو أنّ عاملنَاه وكأننا لا نَستطيعُ أَنْ نَعِيشَ بدونه

ماذا لو أنّ أعطينَاه لأحبائنا كهداية

ماذا لو استخدمنَاه بينما نسافر

ماذا لو أنّ استخدمنَاه في حالات الطوارئِ

هذا شيءُ لجَعْلك تذْهبُ. . . . . أين كتابي المقدس

وهناك شيء آخر. لا يوجد فى موبيلاتنا ..

فنحن لن نقلق أبداً بأن كتابنا المقدس سيتوقف ، لأن الرب يسوع المسيح سدد الفاتورةَ مُقدماً!



...


إخوتي أعضاء موقع أولف ..

هذه دعوة لنتأمل معاً ...


إن علاقتنا بربنا لم تبقى مجرد علاقة عبد بسيده ,... إنما أصبحت علاقة ابن بأبيه ..

فكما أن الابن يشكي لأبيه مشاكله وهمومه ومتاعبه .. والأب ينصحه ويخفف من أوجاعه وآلامه ..

كذلك هي العلاقة بيننا وبين إلهنا الحنّان ..


فبالصلاة نكلمه .. وبقراءتنا للكتاب المقدس هو يكلمنا ..


فـ هل تكلم الرب وتسمع صوته يومياً ؟؟

هل تتراسل مع رب المجد يسوع كما تراسل أصدقائك بالموبايل ؟؟


هذه دعوة للتأمل ومراجعة الذات لنصحو قبل أن يفوت الأوان ..



ورب المجد بشفاعة أمه القديسة مريم العذراء وقديسه مار اسيا الحكيم وسائر الآباء والقديسين يحفظكم ويرعاكم جميعاً ..

صلوا من أجلي



F . A . Y . A



أحبك ربي يسوع


صورة



JESUS CHRIST

إلهنا محبة وهو رب الحنان




FAYA FATHER MICHEL JACOB

فايا القس ميخائيل يعقوب

كبرئيل السرياني
مشاركات: 725
اتصال:

Re: ماذا يحدث لو تعاملنا مع كتابنا المقدس كما نفعل مع موبايل

مشاركة#2 » 11 يوليو 2010 00:59

الأخت فايا العزيزة

موضوع جميل جداً ورقيق مملؤء بروحانية الكتاب المقدس

أعترف :

الصراحة أنا أحد الأشخاص الذين أهلموا الكتاب المقدس في حياتهم اليومية
وقد كنت من قراء الكتاب المقدس يومياً قبل النوم ولكن وبعد دخول الكومبيوتر إلى عالمي الحقيقة أثر ذلك بشكل كبير على قراءتي للكتاب المقدس
الحقيقة إن الكتاب المقدس ليس بعيداً عني ، فهو في غرفتي موضوع فوق رأسي على السرير ، وأشاهده كل يوم ولكن للأسف لا أدير له أي هتمام كالسابق وانا اعترف أنني مقصر بهذا الموضوع

لا اعلم سبب تقديمي هذا الاعتراف ولكن بصراحة لأن هذا الموضوع في الفترة الأخيرة شغلني وأحسستُ بتقصير تجاه الكتاب المقدس فجاء موضوعك هذا وكأنه تأنيب وتذكير بأهمية الكتاب المقدس في حياتنا ....

أشكرك جزيل الشكر على هذا الموضوع الأكثر من رائع
وإن شاء الله نعود نحن أيضاً لنعيد علاقتنا مع الكتاب المقدس التي افتقدها كثيراً كالسابق

محبتي

تم وضع الموضوع على الصفحة الرئيسية

كبرئيل السرياني

FAYA
مشرف
مشاركات: 61

Re: ماذا يحدث لو تعاملنا مع كتابنا المقدس كما نفعل مع موبايل

مشاركة#3 » 11 يوليو 2010 15:42

كبرئيل السرياني كتب:الأخت فايا العزيزة

موضوع جميل جداً ورقيق مملؤء بروحانية الكتاب المقدس

أعترف :

الصراحة أنا أحد الأشخاص الذين أهلموا الكتاب المقدس في حياتهم اليومية
وقد كنت من قراء الكتاب المقدس يومياً قبل النوم ولكن وبعد دخول الكومبيوتر إلى عالمي الحقيقة أثر ذلك بشكل كبير على قراءتي للكتاب المقدس
الحقيقة إن الكتاب المقدس ليس بعيداً عني ، فهو في غرفتي موضوع فوق رأسي على السرير ، وأشاهده كل يوم ولكن للأسف لا أدير له أي هتمام كالسابق وانا اعترف أنني مقصر بهذا الموضوع

لا اعلم سبب تقديمي هذا الاعتراف ولكن بصراحة لأن هذا الموضوع في الفترة الأخيرة شغلني وأحسستُ بتقصير تجاه الكتاب المقدس فجاء موضوعك هذا وكأنه تأنيب وتذكير بأهمية الكتاب المقدس في حياتنا ....

أشكرك جزيل الشكر على هذا الموضوع الأكثر من رائع
وإن شاء الله نعود نحن أيضاً لنعيد علاقتنا مع الكتاب المقدس التي افتقدها كثيراً كالسابق

محبتي

تم وضع الموضوع على الصفحة الرئيسية

كبرئيل السرياني



أول شي .. تودي ساغي آحونو غابي على مرورك الرائع حقيقة ..


بالنسبة لاعترافك .. لما يعترف الإنسان بخطأ ما ارتكبه بكل جرأة أمام ربه أولاً ونفسه ثانياً وكل الناس بالأخير .. فهو في بداية الطريق لتصحيح الخطأ والبدء من جديد



بالحقيقة .. ما في شي بيدوم إلا كلمات رب المجد ..

كل شيء على الأرض فاني .. الكمبيوتر .. الأنترنت .. حتى لو كنا نستخدمهم لخدمة الانتماء .. ولكن الانتماء الأول والأخير هو لرب المجد له كل المجد ..


أصليلك وأتمنالك حياة روحية صالحة .. وانشالله ترجع للكتاب المقدس .. صدقني ما في أروع من قراءة الكتاب المقدس .. ولو 5 دقائق باليوم ..

يعني مهما كانت أشغالنا اليومية تلهينا .. بس مو معقول ما في بيومنا ولو 5 دقائق فراغ نقضيها مع ربنا ..


مرة تانية تودي سااااغي ع الرد



F . A . Y . A



أحبك ربي يسوع


صورة



JESUS CHRIST

إلهنا محبة وهو رب الحنان




FAYA FATHER MICHEL JACOB

فايا القس ميخائيل يعقوب

صورة العضو الشخصية
غادة الخوري
مشاركات: 124

Re: ماذا يحدث لو تعاملنا مع كتابنا المقدس كما نفعل مع موبايل

مشاركة#4 » 12 يوليو 2010 18:37

عزيزتي فايا ..
نحاول دائما التهرب من واجباتنا ...ولكن عندما يضعها احدهم نصب اعيننا نراها ..
هل نقرأ الكتاب المقدس ؟؟؟
احيانا .. واحيانا كثيرة نقول : اليوم نحن متعبون لا نستطيع القراءة ...
اليوم نحن منشغلون لا نستطيع القراءة ...
اليوم نحن منزعجون لا نستطيع القراءة ...
اليوم نحن ...
اليوم نحن ...
وهكذا تمضي الايام ولا نستطيع القراءة ..
ولكن ما لانراه هوضرورة قراءة الكتاب المقدس وخاصة عندما نكون متعبون او منزعجون او منشغلون ...
لان السيد المسيح يقول تعالوا الي يا كثيري الاحمال وانا اريحكم ...
تعالوا الي ايها المتعبون وانا اريحكم ..
اذا ليس لنا سواه وقت الضيق فلنتلتجئ اليه لانه الوحيد الذي يقوينا ويريحنا ويساعدنا ...

انا معك غاليتي فايا ...
فقراءة الكتاب المقدس اهم من اي شيء آخر ..

الرب يكون معك ..

FAYA
مشرف
مشاركات: 61

Re: ماذا يحدث لو تعاملنا مع كتابنا المقدس كما نفعل مع موبايل

مشاركة#5 » 05 سبتمبر 2010 10:48

غادة الخوري كتب:عزيزتي فايا ..
نحاول دائما التهرب من واجباتنا ...ولكن عندما يضعها احدهم نصب اعيننا نراها ..
هل نقرأ الكتاب المقدس ؟؟؟
احيانا .. واحيانا كثيرة نقول : اليوم نحن متعبون لا نستطيع القراءة ...
اليوم نحن منشغلون لا نستطيع القراءة ...
اليوم نحن منزعجون لا نستطيع القراءة ...
اليوم نحن ...
اليوم نحن ...
وهكذا تمضي الايام ولا نستطيع القراءة ..
ولكن ما لانراه هوضرورة قراءة الكتاب المقدس وخاصة عندما نكون متعبون او منزعجون او منشغلون ...
لان السيد المسيح يقول تعالوا الي يا كثيري الاحمال وانا اريحكم ...
تعالوا الي ايها المتعبون وانا اريحكم ..
اذا ليس لنا سواه وقت الضيق فلنتلتجئ اليه لانه الوحيد الذي يقوينا ويريحنا ويساعدنا ...

انا معك غاليتي فايا ...
فقراءة الكتاب المقدس اهم من اي شيء آخر ..

الرب يكون معك ..


أختي الغالية غادة ..

بدايةً أشكر لكِ مرورك الرائع في موضوعي .. منورة :)

الحقيقة .. قراءة الكتاب المقدس لازمة في كل وقت :

في وقت الضيق والتعب والضعف .. لأن في كلام ربنا قوة لنا وخلاصاً ونجاة من كل متاعبنا ..
ولكن هذا لا يعني إهمال قراءة الكتاب المقدس وقت الرخاء والفرح والإحساس بالقوة والراحة .. .. وذلك لأن القوة والراحة والفرح الحقيقي هو بعيشنا كلام يسوعنا مخلصنا وفادينا وحبيبنا ..

لو نحسب الوقت الذي نمضيه في مشاهدة مسلسلات الدراما السورية وأفلام السينما المصرية وأكشنات هوليوود أمريكا ورومانسيات بوليوود الهند و و و و... إلخ ..
لو نحسب الوقت الذي نمضيه عند الجارة الفلانية . . والصديق الفلاني و و و ..
لو نحسب الوقت الذي نمضيه حتى في تصفح مواقع الأنترنت ..
لو نحسب ولو ولو .. .. ..

لشعرنا بفظاعة أن نهتم بالماديات الزائلة .. وننسى حياتنا الأبدية الباقية إلى دهر الدهور ..

ربنا يبارك حياتك الغالية غادة ..

نورتي



F . A . Y . A



أحبك ربي يسوع


صورة



JESUS CHRIST

إلهنا محبة وهو رب الحنان




FAYA FATHER MICHEL JACOB

فايا القس ميخائيل يعقوب

essa
مشاركات: 26

Re: ماذا يحدث لو تعاملنا مع كتابنا المقدس كما نفعل مع موبايل

مشاركة#6 » 07 سبتمبر 2010 11:31

الاخت فايا ادامك الله

تعقيباً على الموضع اولاً الطرح خاطىء اختنا العزيزة حاشا للكتاب المقدس ان نتعامل معه بهذه الطريقة فبهذا الموضوع تذكرت جماعات شهود يهوة والسبتين والمتجددين والبرتستانت هكذا دائماً يكون طرحهم الذين يبشرون بهذه الطريقة البعيدة كلياً عن كنيستنا السريانية الارثوذكسية العريقة وعن ابائنا الميامين العظام

ملاحظة: الموضوع منقول من بعض المواقع الشقيقة لذا الرجاء ان لا ننسب لانفسنا مواضيع منقولة وشكراً


اولف الرأي والرأي الأخر

FAYA
مشرف
مشاركات: 61

Re: ماذا يحدث لو تعاملنا مع كتابنا المقدس كما نفعل مع موبايل

مشاركة#7 » 29 ديسمبر 2010 15:04

essa كتب:الاخت فايا ادامك الله

تعقيباً على الموضع اولاً الطرح خاطىء اختنا العزيزة حاشا للكتاب المقدس ان نتعامل معه بهذه الطريقة فبهذا الموضوع تذكرت جماعات شهود يهوة والسبتين والمتجددين والبرتستانت هكذا دائماً يكون طرحهم الذين يبشرون بهذه الطريقة البعيدة كلياً عن كنيستنا السريانية الارثوذكسية العريقة وعن ابائنا الميامين العظام

ملاحظة: الموضوع منقول من بعض المواقع الشقيقة لذا الرجاء ان لا ننسب لانفسنا مواضيع منقولة وشكراً


اولف الرأي والرأي الأخر



أولا .. أنا أشكر مشاركتك القيمة آحونو عيسى .. ونورت الموضوع :)

ثانياً .. حاشا لنا أن نتشبه بالجماعات التي ذكرتها .. وطبعاً يستحيل أن نقارن أعمال كنيستنا الأرثوذكسية بأعمال تلك الكنائس أو طريقتها في الوعظ أو إلخ إلخ ..


ثالثاً .. بالنسبة للطرح الخاطئ .. اسمح لي أخي العزيز .. ولكن فهمك للطرح هو الذي كان الخاطئ ..

فنحن بالتأكيد لا نعني أن نشابه ما بين الكتاب المقدس والموبايل (( حاشا وأستغفر الله )) .. ولكن القصد من هذا التأمل :


أن الأغلبية (( ولم كلمة الأغلبية ؟ دعني اتجرأ وأقول الكل إلا 1 % )) أصبح الموبايل بالنسبة لهم كما لو كان جزء من شخصيتهم جزء من كيانهم ..
من النادر أن يخرج أحد من بيته وينسى موبايله (( مع وجود بعض الحالات الشاذة للكبار في العمر الذين حملوا هذا الموبايل على كبر متل ما يقولو بالعامية )) ..
من النادر ألا يُفتح الموبايل على الأقل مرة واحدة كل ساعة (( إلا طبعا وقت النوم )) ..
وأول ما يفعله أغلب البشر عندما يستيقظون من نومهم أن يفتحوا موبايلاتهم ليجدو هل وصلتهم مكالمات أثناء نومهم ؟ ؟ هل وردت لهم مسجات ؟؟؟؟ ,,,,, إلخ ..
والكثير الكثير من الأعمال اليومية الروتينية التي أصبحت بالنسبة لكل إنسان بديهيات لا يشعر حتى أنه يبالغ بالتصرف بها ..


فبعد هذه اللمحة الموجزة والمختصرة جداً لما يبديه الإنسان من اهتمام أثناء معاملته لموبايله ..

دعني أطلعك على لمحة أيضاً موجزة لكيفية معاملة الإنسان المؤمن المسيحي لكتابه المقدس ..


نسبة ليست بالقليلة أبداً .. إذا دخلت إلى بيوتها وسألتها عن الكتاب المقدس .. ستتلبك وستمضي وقتاً أيضاً ليس بالقليل وهي تبحث أين وضعت هذا الكتاب ؟؟
نسبة من المؤمنين يقرأون الكتاب المقدس أوقات الأعياد .. في بداية السنة .. مع نهايتها .. أو عند وقوعهم في شدة ومحنة فيلجأون إلى كلمة الله (( أي أن علاقتهم مع الكتاب المقدس هي علاقة مصلحة فحسب .. )) ..
نسبة كبيرة جداً من المسيحيين يقولون يكفينا أننا نسمع الكتاب المقدس يوم الأحد في الكنيسة .. ويجهلون أو يتجاهلون أن قراءة الكتاب المقدس هي قراءة صوت الله .. فهل أنهم ليسوا بحاجة إلى صوت الله سوى مرة واحدة في الأسبوع ؟؟
ثم هل أنهم حقاً لا يكونوا شاردين أثناء قراءة الانجيل المقدس في الكنيسة ؟؟
وهل أنهم أصلاً عندما يذهبون لحضور القداس الإلهي لا يتأخرون ويصلون مبكرين و ( يلحقو يسمعو قراءة الإنجيل ) ؟؟؟؟؟؟؟



أسئلة كثيرة وكثيرة آحونو عيسى .. لكني اكتفيت بما ذكرت ..

والآن نعود للنقطة التي بدأنا منها .. فطرحي للموضوع كما قلت لك لم يكن خاطئاً .. ولم يكن القصد هو التشبيه بين الموبايل والكتاب المقدس ( حاشا ) ..
كل ما أردت إيصاله من خلال هذا التأمل أن يستفيق المؤمن المسيحي ويعي أنه يولي اهتماماً كبيراً جداً بأمرٍ ماديٍ زائل فيه من الضرر أكثر بكثير مما فيه من الخير .. ويهمل الكتاب الذي يحمل إليه الإرشادات والتعليمات والوصايا والعزاء و و و و من إلهه الحبيب الذي صلب ومات ليمحو خطيئته ..



أتمنى أن تكون الفكرة قد وصلت الآن .. وقد انتفى لديك المفهوم الخاطئ الذي كونته عن الموضوع ..



أخيراً .. بالنسبة أننا نقلنا التأمل من موقع آخر ..
لا أنكر أنني نقلت بعض المواضيع من بعض المنتديات القبطية الشقيقة مثل موضوع (( ظهورات السيدة العذراء مريم )) .. ولكن هذا التأمل بالذات كتبته منذ ما يزيد عن السنتين ونشرته في الفيسبوك .. ولم أكن وقتئذٍ عضوةً في هذا الموقع الرائع ..
وعندما انتسبت ووجدت الفرصة المناسبة وضعت التأمل في موقعنا الغالي .. وبالتالي هم من نقلوا التأمل أصلاً من منشوراتي في الفيسبوك وليس نحن من نقلنا الموضوع من موضوعاتهم في منتدياتهم ..





في النهاية .. أعود لأشكرك على مشاركتك الجميلة ..

وكما أنهيت أنت مشاركتك بـ . أولف . . الرأي والرأي الآخر ..

أنهيه أنا بـ .. الاختلاف في الرأي .. لا يفسد للود قضية ..




الرب يديم حياتك ويبارك أيامك وسنتك الجديدة . .



F . A . Y . A



أحبك ربي يسوع


صورة



JESUS CHRIST

إلهنا محبة وهو رب الحنان




FAYA FATHER MICHEL JACOB

فايا القس ميخائيل يعقوب

العودة إلى “منتدى تأملات روحية”

الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين وزائر واحد

cron